الأحد، 22 فبراير، 2009

فنتازيا الورق

1
بين الطفولة والرجولة
أوراقٌ
من ذاكرة الأيام الهاربة
أصواتٌ
داخلَ حصارٍ لَزِجٍ ، ضبابيِ الشهوةِ .
تَقَدَمِي
في أوراقِيَ البيضاء
وَطرِزِي عالماً نرجسياً
اجدليه بصدرك ..

2
أصعب شيء أن تكتب
أن تجعل حلمك
حبراً
حبراً يسقط من قلمٍ
حبراً يرسم
دائرة غضب قمرية
فوق الورق الأبيض
أجمل شيء أن تكتب
أن تجعل قلبك لوناً
لوناً يغتصب الواقع
فوق الورق الأبيض

3
أشباحْ أسماءْ
تنتقل بين أجسادٍ نمطيه
إن خَيَرتُكِ أن تكوني شيئاً عظيماً
لما ترددت .. حتى لو مَلأتُكِ بالهواء
بعد هذه اللحظة
سأقضم تفاحة خضراء
بانتظار الأمل / النهاية
لا اثرَ للمجاز
في ازدواجية الطيف
طال السكوت
ورذاذيَ الاكتمال
أكمل مظهره الوحشي

4
خيول العرب تدخلني
وتعبث في شراييني
وأعصابي
تثير أشكال التردد
في مطالع الياسمين
وتغتال موالَ الدوريِّ الحزين
وترفض أن أبقى
طفلاً
وضفائر ابنة عمي
أجملُ ألعابي

5
ما زلت هنا .
مُعتمٌ هنا
الرائحة تعانق ارق البحر
تُغرِي شاعِرَها ، تغتالُه
فوق الورقِ الأبيض .

الاثنين، 2 فبراير، 2009

عـَـطــــش ،،

،،
سعة ُ خيالي
فوق سطوح القبور المستعارة
أنتَ ،
فلا ترجع إلى قبرك قبل _
أن اشرب كأسي /
أمم أحزاني/
افضح أسروجة الأفعوان /
ارفع بيرق بنت اليمن /
أفتت الخسارة عن حواسي /
أعلن جهراً كرهي للجعجعة /
وأُقتل /

سروالي واسع
الوقت واسع
والمكان ضيق
والحبكة ،
محاكاة الحبق
واحتقان الذات .

لهم سرعة التشرذم
ولنا حلقات الدبكة
اشتعل كالخيل
في فضاء اللحظة
وأصقل تجربة الفوران

أرحني من حلمي المتكرر
أو خولني بمنتجة التكرار .

لا تحذلق في نرجسية المكان
/أرضي ليست خضراء الدمن/
ما زالت تنبت حتلنة الهبوط
والحشاشة بمختلف معانيها
بقايا الخمر في النفس
بقايا الروح في الكأس

عندما كنتَ بعيداً
كنت تحبو اللحظات
لا تدبلج لي الصراخ
أنت أدرى مني
بدهاليز المتعة .
( يوم الدجن ../ فقط/ تبكي التماسيح )
أنت في شركٍ سرمدي
/ تحتاج للسلوة /
لكنك تحلم بالسلوى
امنح يداك للمدى المستعر
وأدخل زفاف النسيان.
لا تحلم بالتسنيم /
ولا تشهق /
بل أغتسل بالميم من أمك ،
وأمتص ألفٌ من لون دمك
واسرق أخر الأعداء
واشرب

لاحتضار البحر نهاية
ويثور بعدها على حرجي ،
المحروق بالليمون
الوقت أدمن الهرب
وأنا ابحث في رائحة السقوط

" حتى متى يكون مجدي عاراً "
الشمس لا تعرف موعدها
/ نكهة الوميض تعرفه /
الحزن يعرف اسمي
/ أنا لا اعرفه /
الحب والزعتر لك والوقت .
فكن بلون الحصار ..

كبير عليك الخوف
واكبر منك الحكاية.
وابعد عنك جسدك من التراب.
وجسر التشرد فيك عبر
وأنت الرجوع.
ترضع اللحظات التطور
والأوجاع تحيك جروح الأزرق
في حلقك .

،،

مقطع من الامسيه الشعريه ايقاعات صامته

شيء في الحرب - امل مرقس

الفيديو منقول من الرفيقة يارا زريق