الجمعة، 30 نوفمبر، 2007

ايمن صفية أول راقص بالي عربي فلسطيني

صفية: هذا أكثر من لقب فهو الواقع وانا فخور بهذا

















,,
لماذا الباليه بالذات؟ وكيف كانت البداية
؟الباليه هو اكثر ما اعجبني من انواع الرقص ، رقصت الهيب هوب والجاز والدبكة ...ولكني احسست انه الانسب لشخصيتي ولقدراتي وطاقتي الجسمانية...اعجبني به صعوبته واستطيع القول اني اندمجت معه فاصبح جزءا مني ।احببت الباليه من جيل تسع سنوات مع اني كنت ارقص الدبكة ولكني كنت دائما معجبا بالباليه ॥ وكنت اتأخر بعد درس الدبكة لاشاهد بعض الحركات في رقص الباليه واتمرن عليها بنفسي ..قررت في جيل اثني عشر عاما ان ارقص الباليه ولكني تراجعت بسبب ملاحظات الكثيرين ولكن عندما بلغت الاربعة عشر عاما قررت التحدي وبدأت بالرقص فعليا.
كيف استقبل المجتمع العربي اول راقص شاب ؟ وهل توقعت مثل هذا الاستقبال؟
نعم توقعت هذه المعارضة فمنذ اول تجربة في عمر 14 عارض بعض اصدقائي وافراد من عائلتي وسمعت استهزاءات الطلاب في المدرسة والشارع حاولت ان اشرح لهم عن الموضوع وان اقنعهم ان رقص الباليه هو للشباب ايضا لكنهم لم يستمعوا لي ابدا فقررت التجاهل
لماذا يرفض المجتمع راقص الباليه الشاب .. ومن ما ينبع هذا الرفض؟
اعتقد ان مجتمعنا يرفض للشاب ان يكون رومانسيا ولينا في تعابيره فهو يرفض أي نوع غير الرقص الشعبي .. فالرقص الشعبي يعتمد على الحركات الصلبة في الرقص وقد يكون احد المسببين لهذا الرفض هو لباس الباليه وهو كما يقولون ملابس داخلية ولكن هذه هي الملابس التي تلائم هذا النوع من الرقص والمتبعة عالميا
كيف تقبلت العائلة راقص الباليه في البيت .. هل تأثروا بآراء خارجية ؟؟
تقبلوا موهبتي وشجعوني، لكن في البداية كنت خائفا من اخبار والدي حول الموضوع ولكن لاحقا عندما كان اول ظهور لي في مهرجان الاول من ايار في كفر ياسيف عندها اجبرت على اخباره لم يرفض بل اكتفى بأن يسألني ان كنت مقتنعا بما افعله فأجبته باني مقتنع فوافق مباشرة واعلن عن تشجيعه لي .
ما هي الاساليب التي اتبعها المعارضون ... وكيف رددت عليها .. وماذا قررت اخيرا التحدي ام التجاهل ؟
عندما اعلنت عن ارادتي استغربوا وكأن الامر خطير وكانت ردة فعلهم سيئة جدا مستهزئة منهم من شرط علاقته بي بان اترك الباليه واعود الى رقص الدبكة لكنني رفضت। عندها بدأوا يشيعون اني حاولت ان اقنعهم ولكن دون جدوى وبعد ان تطورت المعارضة قررت التجاهل والتركيز على تنمية موهبتي
هل كانت المعارضة تامة،ام كان من البداية من يشجعك ؟
في كل المواضيع هنالك من يعارض ومن يرحب ويوافق كان الاغلب في صف المعارضة ولكن وجدت من البداية من يشجعني واهمهم عائلتي التي اعتبرها قاعدتي الاساسية
يعتقد البعض ان رقص الشاب هو تعارض مع الدين ما رأيك بهذا ؟
لا اهتم للنظرة الدينية لدى المجتمع فللأسف كل شخص يحلل الدين حسب مصالحه ورغباته فضاعت المعاني الحقيقية التي جاءت الديانات السماوية لتعلمنا اياها ولهذا انا لن انتمي لأي ديانة ستشترط انتمائي لها بالتخلي عن حلمي وهوايتي
ايمن انت عضو بالشبيبة الشيوعية فرع ابوسنان - كفر ياسيف فهل كان للحزب اثر في مسيرتك ؟
كان للحزب اثر ايجابي جدا ففيه قدمت أول عرض اتاح لي الرقص علنا في مهرجان الأول من ايار في سنة الـ 2005 رقصت انا ورفيقيّ ماريا دلة وايمن ضو رقصة رائعة .. واذكر اني بعد ان نزلت عن المسرح توجهت لي الفنانة رابعة مرقس وابدت اعجابها برقصي وطلبت مني ان اشارك في عروض معها وكان مع الحزب عرض آخر مهم بحياتي وهو في مؤتمر الحزب الشيوعي الاخير كان العرض رائعا كان شعوري مميزا ذاك اليوم فالجمهور رائع فيه أشخاص لم اتوقع انهم سيشاهدونني يوما
بأي الموضوعات تجد نفسك بالنسبة للرقص ؟
احب الرقص حول مواضيع حياتية تزعجني فاستخدم كل جسدي واطير بحرية بحركات مرنة طويلة المدى ارسم واكتب ذكرياتي وآرائي من خلالها * كان لظهورك في فيلم على القنال الاسرائيلية الثانية اثر كبير في تطورك الفني
والجماهيري ... أخبرنا عن التجربة وكيف جرت الامور ؟
كانت تجربة رائعة واستمتعت بها اشكرهم على هذه اللفتة فقد كان هذا الفيلم بداية الطريق .. لقد عرفوا عني من عدة عروض مع مدرسة جعتون .. فسألوا عني مديرة المدرسة فأخبرتهم اني الشاب الوحيد في المدرسة ... عرضوا علي فكرة الفيلم وهي تتحدث عن ثلاث شخصيات تتطرق الى حياتهم الفنية والشخصية ...لفت انتباههم بياني عربي وشددوا على اشتراكي .. احببت الفكرة وتفاجأت من الفيلم وصلني تعليقات من عرب شاهدوا الفيلم في بلاد مختلفة وعروض من عدة محطات واذاعات وصحف عالمية .. عندما وصل فريق المصورين طلبوا مني ان آخذهم الى الاماكن التي اذهب اليها عادة فعرفتهم على البلد والمدرسة وحدثتهم عن ذكرياتي بها ..وطرحوا علي الكثير من الاسئلة اريد التحدث عن أهمها وهو سؤال اثار جدلاُ لدى الكثير من المشاهدين فعندما سألوني عن أكثر من احب أخبرتهم عن جدتي وعن صديقي المرحوم عدي نصر وأخبرتهم عن الحالة التي دخلت اليها بسبب موت صديقي وجدتي في اوقات متقاربةوعن محاولتي بالانتحار وضحت بالفيلم عن ادراكي لذلك التسرع الذي كدت ارتكبها فعندما كنت في المشفى تمنيت ان يسمحوا لي بالرقص لكي اتابع حياتي ومسيرتي نحو تحقيق حلمي ..
لقبت بأول راقص باليه فلسطيني عربي .. ما رأيك بهذا اللقب .. وهل هنالك رسالة تريد ان توصلها من وراء لقبك هذا ؟
هذا أكثر من لقب فهو الواقع وانا فخور بهذا واريد ان اوصل لمجتمعنا ولكل المجتمعات ان الشعب الفلسطيني هو شعب مبدع وفني لأبعد الحدود ولكن للأسف فتعلقنا بتقاليد بالية ورفض التطور الدائم يعيق على هذه الاصوات
لقبتك جريدة "معاريف" العبرية لقب مختلف قليلا ،أول راقص باليه عربي مسلم ...أي الالقاب تفضل ؟
انا ارفض رفضا قاطعا هذا اللقب وقد تم نشر هذا اللقب دون موافقتي فانا عربي ولي مهم ما هو ديني والرقص رسالة تخاطب الجميع انا اعرض الجريدة وارفض ان اللقب مثل هذا اللقب المتطرف
ماذا عن العرض الأول مع فرقة "سوا
"سوا" هي فرقة رابعة مرقس وكانت الفرقة بحاجة الى راقص شاب ليشارك بالعرض في مسرح كريغير في حيفا كان اول عرض مهني في حياتي ..
أي انواع موسيقى تحب ..؟
احب موسيقى الهيب هوب والجاز واعشق الموسيقى الكلاسيكية .. وقد يعجبني أي لحن من انواع مختلفة اذا تركت موسيقاه في داخل أثرا ..
ما هو اكثر عرض أحببته من عروضك ؟
كل عرض له ميزاته، احب الجميع ولكن عرض مهرجان عكا كان الاقرب الى قلبي فكان العرض في ساعة متأخرة من الليل في بستان الباشا وجعلتني أجواء عكا الساحرة أطير بحرية تامة وبرعت في تقديم سولو من تصميمي الخاص..
هل موضوع الرقص لدى الشباب يواجه اقبالا أفضل لدى الوسط اليهودي ؟؟
لا طبعا .. الوضع عند الشعب اليهودي قريب جدا من وضعنا فهنالك المعارضون الى جانب المشجعين واعتقد ان هذا الرفض هو نتيجة تجاهل المنظمات والمؤسسات التي ترعى الجيل الشاب مثل هذا الفن ...
ماذا تقترح حلولا للحد من معارضة رقص الباليه للشباب ؟
إفهام الجمهور ما معنى الرقص وماذا يعطي للانساناجتهاد وسائل الاعلام لتوصيل هذا الفن الراقي للمشاهدينوارجو من معارضي الباليه الاطلاع علية والتعرف على تاريخه قبل المعارضة لمجرد المحافظة على تقاليد بالية ..
عرض السيرة والمسيرة هو عرض فني راقص حول لوحات الفنانين الفلسطينيين تمام الكحل وزوجها المرحوم اسماعيل شموط وهم فنانون تشكيليون .. أخبرنا عن الفكرة والى اين ..؟
هو عرض من أخراج رابعة مرقس (روبي) وزوجها الفنان فراس روبي العرض مكون من عدة لوحات راقصة حول لوحات الفنانين وفيها عرض للقضية الفلسطينية هذا العرض عرض مهني وشامل ففيه الرقص والغناء والرسم يتعانقان ليرسمان لوحات تصرخ بحق العودة وباقي الحقوق المفقودة يشارك في العرض 15 راقصا وراقصة
الى اين؟
سيعرض في مسرح دار الابرا في القاهرة وفي عدة عروض محلية
من يؤثر بأيمن الفنان ومن يؤثر بأيمن الانسان ؟؟ ومن هو مثلك الاعلى ؟؟

من ناحية فنية يؤثر فيّ كثيرون ولكن اهمهم صاحبة جائزة اسرائيل للرقص ومؤسسة مدرسة جعتون للفنون الفنانة " يهوديت ارنون " ومن ناحية شخصية استمع الى كل من تهمه مصلحتي اما مثلي الاعلى بالفن فهو الراقص الامريكي " بيلي اليوت "
لو تمكنت من لمس فانوس سحري وطلب امنية واحدة ماذا ستكون امنيتك ؟
اتمنى ان انجح بحياتي فنجاحي سيكون بمثابة تغير جذري على المجتمع فلن انجح الا بعد ان اقنع المجتمع بان رقص الباليه هو فن راق ولا
يقتصر على الاناث بل الذكور ايضا وكل شخص لديه القدرة على اتقان هذا النوع من الرقص
نشر فس موقع حريدة الاتحاد...وفي موقع كفار واي الكفرساوي
,,

الأحد، 18 نوفمبر، 2007

بدون عنوان




دائماً ما نعشق الذات
ذلك الشيء الغامض الذي نحاول ان نتلمسه ونفك طلاسمه،
تتوه منا التفاصيل مابين ذواتنا وذوات من نحبهم
ولكننا نبقى نحب الحب فيهم
ونعجز عن معرفة سبب هذا الحب

الخميس، 8 نوفمبر، 2007

رسائل الى عائد

,,
-1-
ألألم ينهش صدرك... والجوع معدتك... والبندقية تحفر أنهارا في جلدك تجرح جسدك كي تدخل ..وتصبح أنت البندقية
تكتشف أخيرا ان لا فائدة من هذه البندقية فهي اما جائعة أو تشعر بضيق التنفس تنزعها لتصبح أنت السلاح الوحيد
-2-
تصل إلى بيارة أبي السعيد تدخل ...لتخبره أن ابنه قد مات ....ماذا لا أحد في البيارة .. والأشجار يبست!هذا موسم البرتقال .. ألا يوجد برتقال؟هذا موعد الليمون .. ألا يوجد ليمون؟هذا موكب الشهداء .. يوجد
-3-
ذاك المساء تزوجت هي مرةً واحدة ذاك المساء تزوج هو مرات عديدة مرةً منها...ومرةً من الموت بعد الشجاعة..قالوا عريس..رقصت هي.. ورقصت الدموع!قالوا شهيد بكت هي ..وسالت الدموع!
-4-
أنت الجاني على ذاتك أنت الجاني على يومك..ساعاتك..وأوقاتك.أنت المقموع من زمن تموت بقبر أضلاعك هتافاتك وآهاتك.. وكلماتك أنت المطلوب أن تبقى بلا معنى تعيش بظل مأساتك أنت المطلوب أن تُهدي تحياتك لمن قتلوا طموحاتك ولمن أرسوا ببحر الليل مرساتك وان تقدم شكرالمن سلبوا ضفائر من تحبومن القوا بجوف الريح راياتك
-5-
خيول الروم تدخلك وتعبث في شرايينك.. وأعصابك وتغلق كل أبوابك تلاحق صمت أحلامك تطارد وجهك الأصلي ترفض عينك الحوراء ترفض شكل أهدابك وترفض أن تظل كما أنت طفلاً وشعر الحب والأقمار والأحلام.. ألعابك
-6-
بعد كل ما أوردته في رسائلي قبلاُ أنت يا عزيزي تدعى بكل وقاحة إرهابي
,,

حفل تكريم الشباب المبدعين...جمعية التطوير الثقافي _كفر ياسيف

مقطع من الامسيه الشعريه ايقاعات صامته

شيء في الحرب - امل مرقس

الفيديو منقول من الرفيقة يارا زريق